ردا على تصریحات الاخ سامی العسكری فی خبر (المالكی یفرض شروطه على الحكیم لإعادة بناء «الائتلاف» بدءا بالاسم وانتهاء بالبرنامج الداخلی) المنشور فی صحیفة الوطن الالكترونیة یوم السبت 22 – 5 – 2009    http://www.alwataan.com/akhbar/index.php?option=com_content&task=view&id=328&Itemid=50

 نحن مددنا ایادینا وفیها باقات من الزهور
أرسلت بواسطة عبدالكریم طالب الخطیب, May 23, 2009

لیعلم الجمیع ان تیار شهید المحراب اول من دعى الى التحاور لجمع شمل الائتلاف العراقی الموحد وباسم جدید هو - الائتلاف الوطنی الموحد- وان یتم توسیع هذا الائتلاف لیضم اكبر عددمن الشخصیات والاحزاب والتكتلات السیاسیة المؤمنة بالعملیة السیاسیة للعراق الجدید من سنة وشیعة وادیان اخرى وقومیات مختلفة وان یكون هناك نظام داخلی جدید ..و ان القوى الكبرى والمؤثرة فی الائتلاف اذا أرادت ان تلتحم من جدید بمفردها او بأطر أوسع فبالتأكید علیها ان تراجع اداء الائتلاف فیما مضى لتضع الضمانات لتطویر اداءه للمرحلة المقبلة ، و كلما كانت التحالفات واسعة كلما كانت الضمانات للأستقرار السیاسی أفضل ..
ان الاخ العسكری یبدو وفقا لتصریحه اعلاه مغرورا بعض الشئ واود ان اقول له
.ان الاصوات التی سجلت لائتلاف دولة القانون قد اخذت بنظر الاعتبار خصوصیة دولة رئیس الوزراء بشخصه والایجابیات المتمثلة فی ادارتة وتوفر الامن وغیر ذلك ونرى فی معطیات الانتخابات انها انتصار لعراق موحد وسیاساته التی ادت الى كل الایجابیات التی تحققت ورآها المواطن وذهب لیصوت الى هذه القائمة او تلك من قوائم قوى الائتلاف .. وعلیه نحن لانرید ان نقف طویلاً عندَ ما مضى لاننا نرید ان نتقدم ونتطلع الى الامام ونحن مددنا ایدینا وفیها باقات زهور فمن یتقدم ویاخذها منا...ان الائتلاف العراقی الموحد استطاع ان یكسب ثقة الشارع العراقی فی انتخابات مجالس المحافظات الاخیرة وواثقون ان الشعب سیصوت مرة اخرى للائتلاف بحلته الجدید

www.k_t_kh555@yahoo.com هذا الإیمیل محمی من السرقة فی القوائم البریدیة , تحتاج لدعم جافا سكریبت لمشاهدته

www.zzz77761@yahoo.com هذا الإیمیل محمی من السرقة فی القوائم البریدیة , تحتاج لدعم جافا سكریبت لمشاهدته
www.rahil2.mihanblog.com

 تعقیبا على موضوع (الإجابة على السؤال التقلیدی .. المصالحة مع من؟ للكاتب مازن الیاسری )  المنشور فی صحیفة الوطن الالكترونیة یوم السبت 22 – 5- 2009    http://www.alwataan.com/akhbar/index.php?option=com_content&task=view&id=256&Itemid=26

  هذا الإیمیل محمی من السرقة فی القوائم البریدیة , تحتاج لدعم جافا سكریبت لمشاهدته ' rel='nofollow'> www.k_t_kh555@yahoo.com هذا الإیمیل محمی من السرقة فی القوائم البریدیة , تحتاج لدعم جافا سكریبت لمشاهدته
أرسلت بواسطة عبدالكریم طالب الخطیب, May 22, 2009

أن الدستور حظر حزب البعث من ممارسة نشاطاته والذی كان سبباً فی ممارسةسلوكیات مش ضد الینة ضد شعب العراقی بكل فصائله، و هو سلوك مستمر و هذا یعنی أنهم لم یغیروا من نهجهم الدموی فی استهداف الابریاء والامنین ، و الإصرار على الاستحواذ على المواقع و التسلق إلى موقع القرار حتى لو كان بانقلاب عسكری و سحق المؤسسة الدیمقراطیة الحالیة و إراقة الدماء، و هو أمر لا یریده ابناء العراق الذین یریدون التعایس السلمی ..
إن الحدث عن الجمع الهائل من البعثیین و إشراكهم فی العملیة السیاسیة غیر موضوعی، لأنهم عملیاً مشاركون فیها، و لم یتعرضوا إلى أیة ضغوط، و لهم حضورهم فی المؤسسات الأمنیة و التعلیمیة و بقیة مؤسسات الدولة،فهناك 40 عضوا برلمانیا- 1- منهم ولیست هناك إشكالیة فی التعامل مع هؤلاء، المشكلة مع فكر البعث و تنظیماته، مع سیاقات عمله، مع السیئین منهم الذین اقترفوا جرائما.

بعض النداءات التی أطلقت عربیاً والضغوط الامریكیة لاتنسجم مع رؤیة ابناء الشعب العراقی لموضوع الوفاق و المصالحة الوطنیة، إن كل ما یعزز الشراكة و یبعدنا عن حالة التصادم و المماحكة فی العراق مرحب به، و كل من یؤمن بالدستور العراقی و مؤسسته التعددیة و سیاقات التداول السلمی للسلطة، و الإیمان بالإنسان و ضمان حقوقه و كرامته، و كل المفاهیم التی أشاعها العراق الجدید، هو طرف و شریك طبیعی فی العراق الموحد، و لا یمكن و لیس من المصلحة إبعاد أحد معنی بترسیخ المؤسسة السیاسیة الاجتماعیة العراقیة القائمة".


-1- لزیادة المعلومات
تم عادةعددا من البعثیین للخدمة المدنیة واهم قرارات الاستثناء هی:
1.اعادة ثمانیة الاف من وزارتی الداخلیة والدفاع الى وظائفهم اضافة الى 1800 من وزارة الاعلام...
2. اعادة العشرات من قادة ضباط الجیش والبعثیین سابقا الى مناصب قیادیة فی وزارة الدفاع والداخلیة ، بینهم اللواء علی غالب وكیل وزیر الداخلیة لشؤون الشرطة، واللواء مهدی صبیح، قائد قوات حفظ النظام، واللواء جواد الرومی، قائد اللواء الاول، المسؤول عن امن منطقة الرصافة، والعمید جبر حمید المكصوصی، مدیر استخبارات القوات الخاصة، والعمید عبد اللطیف تعبان، قائد الفرقة العاشرة، ومؤید عبد الجلیل، مستشار وزیر الدفاع، ومؤید خضیر الجبوری المستشار الامنی لوزیر الدفاع وعبدالكریم عبدالرحمن، آمر لواء الرافدین التابع لقوات حفظ النظام، وثامر سعدون الجنابی، مدیر دائرة مكافحة الجرائم الكبرى، ومحمد كطافة، آمر فوج تابع للواء الكرار. اضافة الى مجموعة اخرى من القیادات التی ثبت تولیها مواقع فی البعث فی عهد النظام السابق.
3. استثناء 8034 عضو فرقة بعثی و حسب المحافظات : وفقا للقرارات السابقة جرى استثناء أعضاء الفرق التالیة أعدادهم:بغداد 2292 بعثی الأنبار 1237 بعثی دیالى 944 بعثی , صلاح الدین 1037 بعثی, نینوى 686 بعثی , بابل 275 بعثی , المثنى 222 بعثی , الدیوانیة 278 بعثی , كربلاء 140 بعثی , البصرة 109 بعثی , النجف 75 بعثی كركوك 576 بعثی , ذی قار 61 بعثی , واسط 63 بعثی , میسان 39 بعثی , المجموع فی 15 محافظة ،8034 بعثی وهؤلاء تمت اعادتهم الى دوائر المحافظات فی مناصبهم .
4. استثناء 7784 بعثی من عضو فرقة وحسب الوزارات التالیة: الدفاع( 49) بعثی الخارجیة (3), الداخلیة (855 بعثی)التعلیم العالی( 1232 بعثی), التربیة( 4525 بعثی), الصحة( 99 بعثی), الزراعة( 152 بعثی), النفط 93 بعثی), الصناعة( 130 بعثی), الاعمار والاسكان(13,بعثی) العمل والشؤون الاجتماعیة33 بعثی, المالیة88 بعثی, العدل 30 بعثی, النقل 60 بعثی, الموارد المائیة 52 بعثی, التجارة 61 بعثی, الثقافة 10 بعثی, الكهرباء 62 بعثی, الاتصالات23 بعثی, البیئة 1 بعثی, الاشغال والبلدیات 106 بعثی , العلوم والتكنولوجیا 33 بعثی, التخطیط 17 بعثی الشباب والریاضة بعثی 15, مجلس الأمن القومی 1 بعثی , دیوان الوقف الشیعی 1 بعثی بیت الحكمة 1 بعثی , مجلس القضاء 9 بعثی , أمانة بغداد 24 بعثی دیوان الرقابة المالیة 2 بعثی , دیوان الوقف السنی 4 بعثی , شؤون المحافظات1 بعثی المجموع: 7784 بعثی قیادی تم اعادتهم الى مناصب مهمة فی دوائر الدولة.