فی أحد المناسبات الأدبیة فی السعودیة حضر فیها كل من الشاعر محمد مهــــــدی الجواهری و الشاعر عبد الوهابی البیاتی وذلك فی زمن حصار العراق وعلى غرار حضورهم قرر الرئیس صدام حسین سحب الجنسیة العراقیة منهم كعقوبة لهم ، فوجه الشاعر الجواهری قصیدته هذه فی حق صدام حسین ردا على هذا الأجــــراء فقال


یاغادرا إن رمت تسألنـــی = أجیبك من أنـــــــــــــــــــا

فأنا العربی سیف عزمــــه = لا ما أنثنــــــــــــــــــــــــى

وأنا الأباء وأنا العـــــــراق = وسهله والمنحنــــــــــــــــى

وأنا البیان وأنا البدیــــــــع = به ترونق ضادنــــــــــــــا

أدب رفیع غزا الدنــــــــــا = عطر یفوح كنخلنــــــــــــا

وأنا الوفاء وأنا المكـــــارم = عرسها لی دیدنـــــــــــــــا

وأنا أنا قحطان منــــــــــی = والعراق كما لنــــــــــــــــا

أنا باسق رواه دجلــــــــــة = والشموخ له أنحنــــــــــــى

من أنت حتى تدعــــــــــی = وصلا فلیلانا لنــــــــــــــا

أو أنت قاتل نخلتــــــــــی = ذلا بمسموم القنـــــــــــــا

أو أنت هاتك حرمــــــــــة = الشجر الكریم المجتنــــــى

أو أنت من خان العهـــــود = لكی یدنسها الخنــــــــــــى

لولاك یا أبــــن الخیس ما = حل الخراب بارضنـــــــا

لولاك ما ذبحو الولـــــــود = من الورید بروضنـــــــــــا

لولاك ما عبث الطغـــــات = بأرضنا وبعرضنــــــــــــا

بلادنا سل دجلة سل نخیل = أنا ... من أنا

وتعلم من أنا سل أرضنا تدری = أنا .. من أنا

وسل الأباء لبناتـــــــــــــه = من طیب أنفاسی بنــــــــا

أنا دومة من رامهـــــــــــا = غیر الفضیلة ما جنـــــــى

لكن من یرمو لك حصنــه = الرذیلة والفنــــــــــــــــــى

أنا فی النفوس وفی القلوب = وفی العیون أنا السنـــــــــا

أنا بالقرون بذاتهـــــــــــــا = بضمیرها أبقى أنــــــــــــا

سأضل فی ألق العیــــــون = وبین أجفان المنــــــــــــى

ویظل شعری كالســـــراج = ینیر داجیه الدنــــــــــــــا

أنا إن مت فــــــــــالأرض = واحدة هنا او ها هنـــــــــا

وأذا سكنــــــــــت الأرض = تربتها ستمنحنی الهنـــــــا

أو عرفت یا أبن الطینــــة = السوداء یا أبـــــــن الشینا

أنا وخیمتــــــــــــــــــــــی = علم یوطـر درسنــــــــــــا

علم یحیی كل مــــــــــــــا = قد مـــات فـــــــی وجداننا

أنا العروض أنا القوافـــی = والقریض وما عــــــــــلا

سل مضجعیك
یا ابن الزنا
أأنت العراقی
أم أنــــــــا

1

2

3

4

5

6

7

8

9

10

11

12

13

14

15

16

17

18

19

20

21

22

23

24

25

26

27

28

29

30

31
32
33
34

یاغـادرا إن رمـت   تسألنـی        أجـیـبـك مـــن أنـــا

فأنا العربـی سیـف   عزمـه        لا مـــــا   أنـثــنــى

وأنـا الأبـاء وأنـا   العـراق        وسـهـلـه   والمـنـحـنـى

وأنـا البیـان وأنـا البـدیـع        بــه تـرونـق   ضـادنــا

أدب رفیـع غــزا  الـدنـا        عـطـر یـفـوح  كنخلـنـا

وأنا الوفـاء وأنـا    المكـارم        عرسـهـا لــی   دیـدنــا

وأنـا أنـا قحطـان    مـنـی        والـعـراق كـمـا    لـنــا

أنـا بـاسـق رواه  دجـلـة        والشمـوخ لــه    أنحـنـى

مـن أنـت حتـى    تـدعـی        وصــلا فلیـلانـا   لـنــا

أو أنــت قـاتـل نخلـتـی        ذلا بمـسـمـوم   الـقـنــا

أو أنـت هـاتـك  حـرمـة        الشجـر الكریـم   المجتـنـى

أو أنت مـن خـان    العهـود        لـكـی یدنسـهـا   الخـنـى

لولاك یا أبـن الخیـس    مـا        حـل الـخـراب   بارضـنـا

لـولاك مـا ذبحـو   الولـود        مـن الـوریـد    بروضـنـا

لولاك مـا عبـث    الطغـات        بـأرضـنـا    وبعـرضـنـا

بلادنا سل دجلة سـل   نخیـل        أنــا ... مـــن    أنـــا

وتعلم من أنا سل أرضنا تدری        أنـــا .. مـــن   أنـــا

وســل الأبــاء لبـنـاتـه        مـن طیـب أنفاسـی  بـنـا

أنـا دومـة مــن   رامـهـا        غیـر الفضیلـة مـا    جنـى

لكن من یرمـو لـك حصنـه        الـرذیـلــة   والـفـنــى

أنا فی النفوس وفی    القلـوب        وفـی العیـون أنـا   السـنـا

أنــا بالـقـرون    بذاتـهـا        بضمیـرهـا أبـقـى    أنــا

سأضـل فـی ألـق   العیـون        وبـیـن أجـفـان    المـنـى

ویظـل شعـری كالـسـراج        ینـیـر داجـیـه    الـدنــا

أنـا إن مــت  فــالأرض        واحـدة هنـا او هـا   هـنـا

وأذا سـكــنــت  الأرض        تربتهـا ستمنحـنـی الهـنـا

أو عرفت یـا أبـن    الطینـة        السـوداء یـا أبـن   الشیـنـا

أنـــــا وخـیـمـتــی        عـلـم یـوطـر درسـنــا

علـم یحـیـی كــل   مــا        قـد مـات فـی    وجدانـنـا

أنا العـروض أنـا   القوافـی        والقـریـض ومــا   عــلا

ســــل   مضـجـعـیـك

یـــا ابـــن الــزنــا

أأنــــت    الـعـراقــی

أم   أنـــــــــــــا